بعد الاعتداء عليه من قبل عناصر الشرطة بجباليا

التجمع الاعلامي يزور الصحفي الجريح محمد البابا


bl

اتحاد برس / غزة

في إطار التواصل الاجتماعي مع مختلف الزملاء الصحفيين، زار وفد من التجمع الإعلامي الفلسطيني في الاتحاد الإسلامي للنقابات، الزميل الصحفي محمد البابا مصور وكالة الأنباء الفرنسية، للاطمئنان على وضعه الصحي إثر تعرضه للاعتداء المُدان من قبل عناصر من الشرطة الفلسطينية بمخيم جباليا الخميس الماضي.

وضم الوفد رئيس التجمع الإعلامي توفيق السيد سليم ونائبه رضوان أبو جاموس وأعضاء مجلس إدارة التجمع قاسم الأغا، ومحمد سلطانة وياسر أبو عاذرة.

وأعرب السيد سليم عن إدانته للاعتداء غير المبرر الذي تعرض له الزميل البابا من قبل عناصر الشرطة الفلسطينية خلال أدائه لعمله وتغطيته لتظاهرة جماهيرية خرجت في مخيم جباليا للمطالبة بوضع حد لأزمة الكهرباء.

وقال إن هذا الاعتداء يجب أن يدق ناقوس الخطر أمام المؤسسات الحقوقية والجهات المعنية بحماية الصحفيين، والعمل على تجنيبهم المناكفات السياسية، وضمان حرية الرأي والتعبير لهم وعدم تعريض حياتهم للخطر، خلال القيام بواجبهم الأخلاقي والإنساني والوطني في تغطية مختلف الفعاليات على الساحة الفلسطينية.

وأكد السيد سليم، على أن ما يتعرض له الصحفيون الفلسطينيون من اعتداءات وانتهاكات خارجة عن القانون من قبل الأجهزة الأمنية في الضفة وغزة، لن تزيد فرسان الكلمة والصورة، إلا إصرارا على مواصلة المسيرة وأداء الرسالة بمزيد من المهنية والمسؤولية الوطنية والاجتماعية.

وتمنى السيد سليم السلامة التامة للزميل البابا، مشيدا بأدائه الإعلامي والمهني المسؤول في تغطيته للأحداث على الساحة الفلسطينية لا سيما خلال الحروب والاعتداءات المتلاحقة على قطاع غزة.

من جانبه ثمّن الصحفي البابا هذه اللفتة الكريمة من قبل التجمع الإعلامي، والتي رأى فيها تعبيرا حقيقيا عن مدى التضامن والتعاطف والتفاعل الذي يجسّده التجمع الإعلامي مع الجسم الصحفي الفلسطيني بشكل عام.

وتمنى البابا والذي حصد العديد من الجوائز الدولية، أن تتوقف حالة التغوّل الداخلية أو الاحتلالية على الصحفيين حتى يتمكنوا من أداء رسالتهم على أكمل وجه.


تعليقات

أضف تعليقك

خبر عاجل
  • شهيد برصاص الاحتلال بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الخليل
  • الصحة: ارتفاع عدد الاصابات الى 20 اصابة بجراح مختلفة شرق قطاع غزة
  • خبر عاجل 2
  • خبر عاجل 1
أخبار عاجلة