منتدى المعلم برفح يعقد ندوة حول أزمة وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين.


bl

 اتحاد برس/ ياسر أبو عاذرة

عقد منتدى المعلم الفلسطيني في الاتحاد الإسلامي في النقابات بمدينة رفح الأربعاء ندوة بعنوان "أزمة وكالة الغوث وأثرها على المجتمع الفلسطيني" ضمن برنامج فنجان قهوة الذي ينظمه فرع التعليم بشكل شهري.

وحضر الندوة كلاٌ من شادي أبو الروس ممثل الاتحاد الإسلامي برفح وسامي عبد الرحمن مسئول فرع التعليم في الاتحاد الإسلامي وإكرامي الجزار مدير منتدى المعلم برفح وزياد الصرفندي مسئول اللجنة الشعبية للاجئين برفح ولفيف من المعلمين والحضور.

وأكد الجزار على رفض منتدى المعلم لكل الإجراءات التي تتبعه الأونروا من سياسة الفصل التعسفي تحت ذريعة الازمة المالية التي تمر بها.

وقال أن المنتدي يعمل جاهداٌ مع كل الأطر والنقابات في الوقوف لكل هذه الإجراءات ويعمل بكل جهد حتي اسقاط المجزرة التي ترتكب بحق الموظفين في وكالة الغوث.

وأكد الصرفندي أن ما يحدث من الفصل وإنهاء خدمة الموظفين في وكالة الغوث يندرج ضمن المؤامرة التي تحاك ضد اللاجئين الفلسطينيين، مشيراٌ إلى أن الهدف الأساسي لهذا الفصل والتقليصات التي تتبعها الأونروا في المساعدات ما هي الا لتصفية الأونروا ومحاولة إنهاء وجدودها وإنهاء لقضية اللاجئين.

وأضاف الصرفندي أن الاحتلال الإسرائيلي والإدارة الامريكية تعمل بكل السبل والطاقات في تصفية وإنهاء الأونروا لما تثمله من رمزية لوجود اللاجئ الفلسطيني وله أرض وحق في العودة لأرضه، من خلال وقف الموازنة التي تدفعه أمريكا للأونروا.

وأشار الصرفندي أن المرحلة الحالية التي تمر بها قضية اللاجئين الفلسطينيين هي من أخطر المراحل التي تمر به قضيتنا، مبيناٌ أن هناك إجماع عند كل الفصائل وكل المكون الفلسطيني على رفض كل المؤامرات التي تهدف من تصفية قضية اللاجئين، مؤكدٌ أن الشعب قادر على اسقاط كل المؤامرات التي تحاك على شعبناٌ.

 ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٢‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١١‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أحذية‏‏‏

تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة