شهيد و94 إصابة برصاص الاحتلال في جمعة "عائدون رغم أنف ترامب"


bl

استشهد مواطن وأصيب العشرات بالرصاص الحي والاختناق جراء إطلاق جنود الاحتلال الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين، خلال مشاركتهم في جمعة "عائدون رغم أنفك يا ترامب".، على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأفاد مراسلنا، أن آلاف المواطنين توجهوا عقب صلاة العصر إلى مخيمات العودة الخمسة على الحدود الشرقية لقطاع غزة، وأشعلوا الإطارات المطاطية والبالونات الحارقة والطائرات الورقية تجاه المستوطنات المحاذية للقطاع، وتمكن متظاهرون من حرق برج إرسال للاحتلال شرق رفح.

وأضاف، أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين، ما أدى لاستشهاد مواطن بعد إصابته بالرصاص في الصدر شرق رفح، وإصابة عدد آخر تم نقلهم للمشافي لتلقي العلاج.

بدروها أكدت وزارة الصحة أن استشهاد المواطن بلال مصطفى خفاجة 17 عاماً برصاصة في الصدر شرق رفح، وأصيب قرابة 94 مواطناً بالرصاص الحي إضافة لعشرات الاصابات بالاختناق.

يشار إلى أن طائرات الاستطلاع استهدفت اليوم مطلقي البالونات الحارقة مرتين شرقي غزة وجباليا، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

الجدير ذكره، أن عدد الشهداء الذين سقطوا منذ اندلاع مسيرات العودة وصل 172 مواطنا وأصيب 19139 بجراح مختلقة منذ انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار السلمية شرق قطاع غزة في 30/مارس الماضي.


تعليقات

أضف تعليقك

خبر عاجل
  • شهيد برصاص الاحتلال بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الخليل
  • الصحة: ارتفاع عدد الاصابات الى 20 اصابة بجراح مختلفة شرق قطاع غزة
  • خبر عاجل 2
  • خبر عاجل 1
أخبار عاجلة