اللاعب المنبوذ في برشلونة يتفوق على ميسي ورونالدو


bl

رغم الضجيج الإعلامي الذي يرافق كلا من النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي، تمكن اللاعب الإسباني باكو ألكاسير، مهاجم نادي بوروسيا دورتموند الإلماني، من تحقيق إنجاز مذهل والتفوق عليهما بمعدل التهديف خلال هذا الموسم.

وكان ألكاسير "المنبوذ" قد عانى في صفوف نادي برشلونة بعد رحيله عن فالنسيا صيف 2016، إذ لم يحظ بفرص كثيرة لكي يثبت قدراته، وذلك بسبب وجود لويس سواريز وليونيل ميسي في خط الهجوم، بالإضافة إلى نيمار الذي كان متواجداً في موسمه الأول.

ووقع ألكاسير لبوروسيا دورتموند في الصيف الماضي بعد أن طالب بالرحيل عن ملعب الكامب نو، ليقدم أداء مذهلا في الدوري الالماني، وذلك بعد أن أنهى مرحلة الذهاب في "البوندسليغا"، متربعاً على صدارة الهدافين برصيد 12 هدف، بالمناصفة مع لوكا جوفيتش مهاجم فرانكفورت.

وبحسب موقع "سبورت 360" الرياضي، يعتبر ألكاسير الهداف الخامس في الدوريات الأوروبية هذا الموسم بعد كل من ليونيل ميسي صاحب 15 هدفا في الليغا، وإيميريك أوباميانغ مهاجم أرسنال وصاحب 13 هدفا، والذي يشاركه بهذا الرقم كل من كريستوف بياتيك مهاجم جنوى، وكيليان مبابي نجم موناكو، بينما يتشارك مع ألكاسير العديد من اللاعبين على رأسهم كريستيانو رونالدو الذي سجل 12 هدفاً مع يوفنتوس في الدوري الإيطالي.

ورغم أن ألكاسير لا يملك أكبر عدد من الأهداف، إلا أنه أفضل هداف هذا الموسم من حيث المعدل التهديفي، ويتفوق على جميع مهاجمي أوروبا بما فيهم ميسي ورونالدو.

فقد خاض النجم الإسباني 503 دقائق فقط في الدوري الألماني حتى الآن، ونجح في تسجيل 12 هدفاً، وبالتالي فهو يسجل هدف كل 41 دقيقة فقط، وهذا أفضل معدل تهديفي في الدوريات الأوروبية الكبرى.

وأحرز ميسي أهدافه الـ15 خلال 1231 دقيقة في الليغا هذا الموسم، مما يعني أنه يسجل هدفا واحد كل 81 دقيقة، والمثير للاهتمام هنا أن ألكاسير يسجل هدفين في هذه المدة.

ويعد كيليان مبابي الأفضل بعد ألكاسير، فيبلغ معدله هدف كل 71 دقيقة، وهذا بعيد أيضاً عن رقم مهاجم دورتموند المذهل، أما كريستيانو رونالدو فهو يسجل هدفا كل 121 دقيقة في الدوري الإيطالي.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة