بيان شجب واستنكار

الأطر الصحية والطبية في الاتحاد الإسلامي تستنكر الاعتداء على الدكتور محمد كلوب أثناء عمله في مستشفى الأروبي بغزة


bl

بيان شجب و استنكار

الأطر النقابية الطبية والصحية للاتحاد الإسلامي في النقابات المهنية تستنكر وبشدة الاعتداء الآثم الذي تعرض له د. محمد كلوب أثناء تقديمه واجبه الإنساني والوطني بمكان عمله في مستشفى غزة الأوروبي، 
وتؤكد الأطر النقابية على أن هذا السلوك لا يمثل قيم وأخلاق شعبنا الفلسطيني، وأن تكرار الاعتداء على الطواقم الطبية والصحية مؤشر خطير وغير مقبول لأنه يعطل من تقديم الخدمات الطبية والصحية التي يقدمها العاملين في الحقل الطبي والصحي، حيث سبق هذا الاعتداء اعتداء مماثل على الكادر الطبي والصحي في عيادة الوكالة التابعة لوكالة الغوث في بيت حانون و الاعتداء بالضرب علي مدير العيادة د. توفيق الجعبري و طبيبة العيادة الدكتورة رندة ابو الخير. هذا ولا يخفى على الجميع أن الكوادر الطبية والصحية في قطاع غزة يعملون في ظروف قاسية جدا وصعبة، حيث أنهم يعانون من نقص في الدواء والتجهيزات الطبية والمباني والأقسام، لذلك من غير الانصاف بعد كل هذا العناء والجهد المبذول للحفاظ على الواقع الصحي أن يتم الاعتداء عليهم بدلا من تكريمهم.
وبناء على ما سبق فاننا كأطر نقابية نؤكد على ما يلي:

1-  نكرر شجبنا واستنكارنا لهذا الحادث الآثم ونطالب الجهات المسئولة بما في ذلك وزارة الصحة والداخلية والنيابة العامة باتخاذ جميع الإجراءات  القانونية لردع كل من تسول له نفسه بالاعتداء على الطواقم الصحية والطبية.

2- لا بد من إيجاد قانون رادع يحفظ ويهيئ المناخ والأمن للطواقم الطبية من العمل لمصلحة المرضى دون خشية من التعامل مع الحالات الحرجة، ونطالب بتزويد المراكز الصحية والمستشفيات طواقم تابعة للشرطة تحافظ على الأمن وتحمي العاملين من الاعتداءات.

3- على وزارة الصحة الوقوف أمام مسؤوليتها في حماية الكوادر الصحية والطبية  والدفاع عنهم وعن بمتابعة ومحاسبة كل من تسول له نفسه بتكرار هكذا اعتداءات في مراكز وزارة الصحة.

4- نهيب بجميع الأطر النقابية الوقوف أمام مسؤولياتها بالوقوف جنبا إلى جنب لوضع حد لمثل هذه الظواهر التي لا تمثل أخلاق شعبنا المقاوم، وندعو الجميع للاجتماع وتشكيل لجنة متخصصة لمتابعة تلك القضايا ووضع الحلول لمنع تكرار مثل تلك الظواهر.

5- إن الطواقم الطبية والصحية هي الحامية للشعب والمقاومة فكلهم  يعملون في اسوأ الظروف ولم تمنعهم قطع الرواتب ونقص الامكانيات من السهر على راحة ابناء شعبنا والحرص على توفير الخدمات الصحية لهم ولم يغير ذلك من إرادتهم وعزيمتهم.

*منتدى الطبيب الفلسطيني
*منتدى الممرض الفلسطيني
*منتدى طبيب الأسنان الفلسطيني
*منتدى الصيدلي الفلسطيني
*منتدى المهن الطبية
*منتدى العلاج الطبيعي الفلسطيني
*منتدى الطب المخبري الفلسطيني

الاتحاد الإسلامي في النقابات المهنية الإطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي
الثلاثاء الموافق 2/4/2019


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة