"العمل الخيري" للجهاد " يوزع طرودا غذائية على الأسر المستورة شمال غزة


bl

وزعت لجنة المؤسسات والعمل الخيري في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم طرودا غذائية (خضروات ولحوم طازجة)، على الأسر المستورة شمال قطاع غزة، وذلك في سياق المشاريع الخدماتية التي تنفذها اللجنة فى ظل الظرف الصعبة التي يمر بها أبناء شعبنا الفلسطيني نتيجة للحصار الغاشم منذ سنوات.

وأوضح مسؤول اللجنة منذر عزام أن هذه الحملة تأتي في سياق الواجب الإنساني والأخلاقي والوطني الذي تلتزم به حركة الجهاد، تجاه أبناء شعبنا لا سيما في ظل هذه الظرف الاقتصادية الصعبة التي يمرون بها.

وأشار عزام إلى أن عدد الأسر المستفيدة من هذا المشروع، بلغ أكثر من 500 أسرة موزعة على مناطق متفرقة من شمالي القطاع.

وأوضح  أن الطرود الغذائية  احتوت على عدة انواع من الخضروات الاساسية، بالإضافة إلى كمية من اللحوم الطازجة، ما يعين الأسر المستفيدة على توفير احتياجاتهم الأساسية من الأطعمة لعدة أيام، وذلك لتعزيز صمودهم في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة الي يمرون بها.

وبين عزام، أن الهدف من توزيع تلك الطرود مساعدة الأسر المستورة في معيشتهم اليومية والعمل على تحقيق الأمن الغذائي لها.

كما أشار الى، أن "لجنة المؤسسات والعمل الخيري تسعى جاهدةً لتقديم خدماتها لكافة الأسر في محاولة منها للحد من حالة الفقر المتزايدة في المجتمع نتيجة الحصار المفروض.

ولفت عزام إلى أن لجنته المنبثقة عن دائرة المنظمات الشعبية في "الجهاد"، تحاول تقديم كل ما من شأنه الحد من الظروف الصعبة التي يمر بها الاهالي في قطاع غزة نتيجة الحصار المتواصل عليه منذ نحو 14 عاما.

وثمّن عزام الجهود المبذولة من مختلف قطاعات شعبنا الرسمية والأهلية والخاصة، لدعم وإسناد الأسر المستورة.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة