غزة: دعم نفسي على مدار الساعة للمحجورين والأساس "التغذية الراجعة"


bl
يتواصل فريق دعم نفسي، من منتدى الأخصائي الاجتماعي والنفسي في الاتحاد الإسلامي للنقابات المهنية، بشكل يومي، مع عشرات المحجورين في محافظة غزة، حيث أعلى نسب الإصابة بوباء كورونا.
وأوضح مسؤول المنتدى في غزة محمود ضاهر، أن وزارة الصحة بغزة،زودتهم بقائمةٍ تتضمن اسم 400 من المحجورين، الذين يتم التواصل معهم عبر الهاتف، ونقدم لهم توجيهات، ودعم نفسي بهدف رفع معنوياتهم، إضافةً لإحاطتهم بخطط علمية تتيح لهم استغلال أوقات فراغهم.
وأشار إلى أن المنتدى يضع الوزارة في صورة نتائج هذا التواصل اليومي، من خلال تقرير رسمي يُقدم أسبوعياً.
ونوه ضاهر إلى أنه يجري تقييم يومي للأداء ونسبة الاستجابة، بهدف تحسين جودة التواصل، مشيراً إلى أنهم يعتمدون على فريق عنده خبرة عملية، ويحمل مؤهلات عليا، وهو حريص أن يبني عمله على أساس Feedback، أي "التغذية الراجعة"، للرسالة بين المُرسل والمتلقي.
ولفت إلى أن هذا النشاط سبقه عدة أنشطة وفعاليات، منها إصدار مقالات ونصائح وإرشادات وتنظيم حملات و"هاشتاغات" حول الوقاية من "كورونا"، وأيضا خدمة الاستشارات.
وبيَّن أنه تم نشر كشف يحتوي على 27 أخصائياً واخصائية اجتماعية ونفسية على مستوى قطاع غزة، في الأسبوع الأول لتفشي الوباء داخل المجتمع، حيث يستطيع أي شخص التواصل مع هذا الفريق لتقديم الدعم النفسي والاستشارات الاجتماعية والنفسية سواءً للمصابين بالوباء أو المخالطين أو المحجورين أو حتى من يتخوف من الإصابة.

تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة