المنتدى الأكاديمي الفلسطيني في الاتحاد الإسلامي يشيد بقرار متضامنين مقاطعة الاحتلال أكاديمياً


bl

أشاد منتدى الأكاديمي الفلسطيني، في الاتحاد الإسلامي للنقابات، اليوم السبت، بقرار عشرات الأكاديميين المتضامنين مع الشعب الفلسطيني، مقاطعة كيان الاحتلال "الإسرائيلي" أكاديمياً، ومنع المشاركة في برامج التبادل الأكاديمي والإعلامي مع أكاديميين "إسرائيليين"، وعدم استخدام مطاراتها، وذلك رداً على جرائم الاحتلال المتصاعدة بحق الشعب الفلسطيني.

وقال منتدى الأكاديمي الفلسطيني إنه يرى في هذا القرار، انتصاراً للقضية الفلسطينية، وتعزيزاً لصمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، وكذلك ضربة مهمة لكل المطبعين الذين يراهنون على الاحتلال ويسعون لتعزيز العلاقة معه على حساب القضية الفلسطينية العادلة.

ودعا منتدى الأكاديمي الفلسطيني، إلى المزيد من الخطوات والإجراءات المساندة للشعب الفلسطيني، والتي من شأنها محاصرة الاحتلال وملاحقته في مختلف المحافل الدولية، بسبب ما يقترفه من جرائم وانتهاكات بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم.

ووقّع أكثر من 250 أكاديمياً ومتضامنا مع الشعب الفلسطيني، على بيان صدر عن الحملة الأكاديمية الدولية لمناهضة الاحتلال و"الأبرتهايد" "الإسرائيلي"، يدعو لمقاطعة الاحتلال أكاديمياً، ومنع المشاركة في برامج التبادل الأكاديمي والإعلامي مع أكاديميين "إسرائيليين"، وعدم استخدام مطاراتها.

ووقّع الأكاديميون والمتضامنون، على البيان، الذي جاء ردا على انتهاكات الاحتلال المتصاعدة بحق الشعب الفلسطيني، إذ يمثلون نحو 28 دولة في العالم، وهي: الأردن، وتونس، ومصر، والكويت وقطر، ولبنان، والعراق، وغوتاتيمالا، وجنوب افريقيا، والمغرب، والسعودية، وبريطانيا، والسويد، والولايات المتحدة الأميركية، واستراليا، وهولندا، وفرنسا، وألمانيا، وإسبانيا، وكندا، وموريتانيا، وبلجيكا، وتشيلي، وماليزيا، والمكسيك، وتركيا، وروسيا.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة