عباس للسيسي: ما يحدث بسيناء "إجرام وإرهاب وضيع"


bl

أبرق الرئيس محمود عباس  معزيا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بضحايا الهجمات في سيناء، وللتضامن مع الشعب المصري الشقيق.

وقال عباس: "ببالغ من التأثر والغضب الشديد، تلقينا نبأ الجرائم والاعتداءات التي نفذتها مجموعات إرهابية جبانة على أرض سيناء الطاهرة، والتي راح ضحيتها عدد من أبناء القوات المسلحة المصرية الباسلة". وفق البرقية.

وأضاف: "نحن إذ نعبر لفخامتكم ولحكومتكم الموقرة ولشعبكم الشقيق ولجيش مصر العظيم، عن أصدق مشاعر التعاطف والتضامن القلبية الحارة، لندين بشدة هذه الأعمال الإجرامية والارهابية الوضيعة ومن يقف وراءها، وكلنا ثقة بأنكم وبما نعرفه عنكم من حكمة وشجاعة وإقدام، سوف تستأصلون جذور الإرهاب والتخريب، وكل من تسول له نفسه المساس بأمن وأمان واستقرار مصر وشعبها الغالي، التي ستظل بإذن الله حصن الأمة المتين وقلعتها الشامخة، لتستكمل دورها الريادي في قيادة أمتنا العربية المجيدة".

واستهدفت عشرات الهجمات اليوم نقاطًا ومقاًرا أمنية في مديني الشيخ زويد والعريش تسببت في مقتل عشرات الجنود والضباط من القوات المسلحة عدا عن المهاجمين.

تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة