سلّم شهادات المتدربين خلال زيارة للوزارة

"التجمع الإعلامي" يختتم دبلومة تدريبية لكوادر الإعلام بوزارة الصحة


bl

اختتم التجمع الإعلامي الفلسطيني دبلومة "الإعلام المتخصص" التي نفذها لكوادر الإعلام والعلاقات العامة في وزارة الصحة الفلسطينية، بواقع 90 ساعة تدريبية معتمدة.
وسَلّم التجمع الإعلامي اليوم خلال زيارة نظمها، لمقرّ الوزارة بمدينة غزة، شهادات 25 متدربًا، التحقوا في الدبلومة التي انعقدت على مدار 4 أشهر متتالية.
ويأتي قرار التجمع تسليم الشهادات؛ لتعذّر إقامة الاحتفال البهيج للخريجين من كوادر الوزارة، والذي جرى الترتيب له سابقاً، وتم إلغاؤه التزامًا بالإرشادات التي حثّت عليها الجهات الحكومية بشأن التدابير والإجراءات الاحترازية الواجب اتّباعها للوقاية من خطر وباء كورونا، وتمت الاستعاضة عن ذلك بمراسم التسليم بحضور طواقم محدودة من الجانبين.
وجَرت المراسم، بحضور رئيس التجمع الإعلامي الصحفي علاء سلامة، ومسؤول ملف التدريب الصحفي سفيان الشوربجي، ومسؤول العلاقات العامّة الصحفي قاسم الأغا.
فيما كان في استقبال وفد التجمّع، مدير وحدة العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة د. أشرف القدرة، ومدير العلاقات العامة بالوزارة أ. كمال موسى، ومدير ملف التدريب فيها أ. زينب عودة.
وفي مستهل كلمته، هنّأ الصحفي سلامة كوادر وزارة الصحة الذين أنهوا بكل جد واجتهاد الدبلومة التدريبية، مشيدًا بالتعاون المثمر والبَنَّاء بين التجمع الإعلامي والوزارة، وما تقدمه وزارة الصحة من جهود في مواجهة جائحة فايروس كورونا.
وقال إن "هذه الدبلومة تُعد حلقة في سلسلة نشاطات تهدف لتحقق مزيد من الخدمة المجتمعيّة، التي يؤمن بها التجمع، لكونها جزءًا لا يتجزّأ من رسالته للمجتمع".
وأوضح أن الشراكات المختلفة التي ينسجها التجمّع مع المؤسسات الحكومية والأهلية والخاصة تأتي في سياق الانفتاح الطبيعي لجهة خدمة العاملين كافّة في الحقل الإعلامي على اختلاف تخصّصاتهم ومهامهم، مؤكدا أن التجمع منفتح على الجميع.
 وتَمنّى أن تشكل الدبلومة التدريبيّة علامة فارقة ونُقطة تحوّل مهمّة في الأداء المهني للكوادر الإعلامية المُشاركة فيه، خصوصًا في ضوء أزمة كورونا الراهنة.
كما قدّم شكره لوزارتي التربية والتعليم، والإعلام (المكتب الإعلامي الحكومي)؛ لاعتمادهما شهادات الدبلومة التدريبيّة.
بدوره، أشاد د. القدرة بدور التجمّع الإعلامي الفلسطيني في خدمة مسيرة الإعلام، وتلبية مطالب واحتياجات الصحفيين والإعلاميين، لا سيما لكوادر الإعلام والعلاقات لعامة بوزارة الصحة، من خلال دبلوم الإعلام المتخصّص.
وقال: "باسم عطوفة وكيل وزارة الصحة د. يوسُف أبو الرّيش، وقيادة الوزارة نتقدم بالتحيّة للتجمع الإعلامي، ونُعبّر عن فخرنا بالشراكة معه، وتنفيذه الدبلومة التدريبيّة لكوادرنا، بمشاركة أكاديميين ومدّربين مختصّين في فنون الإعلام المختلفة".
وأوضح أن هذه الدبلومة ساهم في بناء وصقل مهارات 25 كادرًا من كوادر الإعلام والعلاقات العامة العاملة بالوزارة ومرافقها من مستشفيات ومراكز الرعاية الأولية والإدارات المختلفة.
وأكّد حرص وسعي وزارة الصحة الدائم لتطوير وبناء الشخصيّة الإعلامية القادرة على التعبير عن صورة الوزارة وما تقدمه من خلال سلسلة الخدمات الصحيّة المتقدمة للمواطنين، بالتعاون مع مؤسسات وأجسام إعلامية متعدّدة، وفي مقدّمتهم التجمّع الإعلامي الفلسطيني.
وتُوِّج دبلوم الإعلام المتخصص باختبار نهائي للمتدربين، شمل الجانبين التحريري والعملي، بمشاركة 20 أكاديميًا ومدّربًا مختصّ في فنون الإعلام المختلفة، حاضروا في الدبلومة خلال فترة انعقاده.
وشملت الدبلومة التدريبية مساقات أبرزها التحرير الصحفي، العلاقات العامّة، الإعلان والتسويق، التصوير الفوتوغرافي، الإخراج والتصميم والمونتاج، التقديم الإذاعي والتلفزيوني، وصحافة المحمول.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة