نقابة صيادلة فلسطين تختتم المرحلة الأولى من الإغاثة العاجلة للصيدليات المدمرة في قطاع غزة


bl

اتحاد برس/ غزة

اختتمت نقابة صيادلة فلسطين اليوم الأحد المرحلة الأولى من الإغاثة العاجلة للصيدليات المدمرة في قطاع غزة.

وأوضحت النقابة بانها منذ بداية العدوان الصهيوني على قطاع غزة في أيار مايو الماضي ونقابة الصيادلة في غزة تتابع أحوال الزملاء الصيادلة والمؤسسات الصيدلانية والصحية بشكل عام وأكدت النقابة بأنها توجهت النقابة بكافة أعضاء مجلس ادارتها للوصول الى الصيادلة المصابين والمتضررين والمكلومين نتيجة العدوان الأخير على قطاع غزة.

 وأطلقت حملة مهنية عاجلة تخللها وقفات تضامنية مع الزملاء المصابين والمكلومين وسلسلة زيارات مختلفة لجهات رسمية ومحلية وللصيدليات المدمرة كليا وجزئيا لتفقدها والاطمئنان على صحة وسلامة الصيادلة ومن خلال تلك الزيارات تم حصر اضرار الصيدليات المدمرة.

ومن خلال دورها النقابي والمهني بالوقوف جنباً الى جنب مع الصيادلة قدمت النقابة مساعدات نقدية عاجلة للصيادلة أصحاب الصيدليات المدمرة بشكل كامل واضرار مختلفة وكانت هذه الوقفة بشكل عاجل ومرحلة أولى من صندوق النقابة، كما وأطلقت النقابة أيضا حملة " احنا معك " والتي تهدف لفتح التبرعات من الزملاء الصيادلة وشركات الادوية والمستودعات الطبية لزملائهم الصيادلة المتضررين للوقوف بجانبهم ومساندتهم لإعمار ما دمره الاحتلال من صيدلياتهم والعودة لمباشرة عملهم وتقديم خدماتهم كما كانوا سابقا.

وقد شكر جميع الصيادلة المتضررين والمكلومين دور النقابة المتميز في الوقوف بجانبهم ودعمهم المعنوي أولا خفف من وطأة الدمار والحزن على فقدان الأعزاء ومصادر رزقهم، وأكدوا ان النقابة قامت بالواجب المهني وعمل اللازم وان المساعدة التي قدمها صندوق النقابة جاءت في الوقت المناسب للخروج من وهل الصدمة وبعثت الامل في العودة للعمل من جديد.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة